Qatar Foundation 2023: THE YEAR IN REVIEW

June

QF’s education landscape saw celebration and collaboration – while its ecosystem fostered dialogue and development in the field of Artificial Intelligence.

التعليم التقدمي

علامة فارقة في مسيرتن

"عليكم بالعمل الجاد والتحصيل المستمر ولا تتوقفوا عن التعلم أبدًا" 

بهذه الكلمات، خاطبت سعادة الشيخة هند بنت حمد آل ثاني، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمؤسسة قطر، دفعة عام 2023 من خريجي مدارس مؤسسة قطر في حفل التكريم الموحد لمدارس المؤسسة، والذي مثّل ختامًا لمرحلة ضمن رحلتهم الحياتية والمعرفية، وبداية فصل جديد. 

وقد شهدت صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، النسخة الأولى من الحفل الموحد لتكريم مدارس مؤسسة قطر، والذي احتفى بإنجازات خريجي سبع مدارس تنضوي تحت مظلة التعليم ما قبل الجامعي في المؤسسة. 

وبهذه المناسبة، قالت عبير آل خليفة، رئيس التعليم ما قبل الجامعي في مؤسسة قطر: "يمثل هذا الحفل الموحد علامة فارقة في مسيرتنا.. نحن فخورون بأنكم جزء من هذا الصرح التعليمي الراسخ، الذي يسهم في رسم المستقبل الزاهر لهذا الوطن من خلال التعليم، واليوم، لديكم القدرة على إحداث التأثير وتحفيز الآخرين وإلهامهم ليكونوا صناع التغيير". 

أحثكم على مواجهة التحديات التي تنتظركم في المراحل القادمة بعزم وتصميم، وتذكروا أن الفشل ليس نقطة النهاية وإنما هو نقطة انطلاق نحو النجاح.

سعادة الشيخة هند بنت حمد آل ثاني
نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمؤسسة قطر، في كلمتها أمام حفل التكريم الموحد لمدارس مؤسسة قطر في نسخته الأولى

التعليم التقدمي

فرصة للتأمّل في رحلة تعلم

مثّل الحفل الموحد لتكريم خريجي مدارس مؤسسة قطر فرصة للتأمل والتفكّر في رحلة تعلّم واستكشاف ونمو وتكوين صداقات امتدت داخل الصف الدراسي وخارجه، ومن هؤلاء سعود المعرفي، خريج أكاديمية قطر – الدوحة، الذي قال: "الآن، حين أستيقظ صباحًا أشعر أنني صرت أفتقد جزءًا من حياتي التي اعتدتها، وبالرغم من فرحتي بالتخرج، فإنني سأشتاق إلى كل هذه الأجواء التي حظيت بها خلال دراستي في الأكاديمية، والتي لن أنساها أبدًا" 

من جهتها، قالت مريم الإبراهيم، طالبة أكاديمية العوسج، وهي مصابة بشلل دماغي: "لقد تركت الأكاديمية تأثيرًا في حياتي. بدوري، أحدثتُ أنا فيها تأثيرًا تحويليًا، حيث أصبحتُ، بفضل ذكائي ومهاراتي وتصميمي، محفزًا للتغيير والتحسين، وعزز وجودي فيها الإيمان بأن الأشخاص ذوي الإعاقة يمتلكون قدرات هائلة، إذا ما أتيحت لهم الفرصة والدعم" 

يُذكر أن من تولّى تنظيم مختلف فقرات الفعالية، بما في ذلك تسجيل الخريجين وتنسيق الحفل، إلى جانب الترحيب بالضيوف وإدارة الخدمات اللوجستية على مستوى مكان الفعالية، هم طلاب متطوعون من مدارس مؤسسة قطر، ما أضفى رونقًا خاصًا على الحفل. 

من بين هؤلاء المتطوعين الريم النعيمي، الطالبة في أكاديمية قطر - الدوحة، والتي قالت بهذه المناسبة: "أغلب خريجي هذا العام هم من أصدقائي الذين أعتبر بعضهم بمثابة أفراد عائلتي. كان من المهم بالنسبة لي أن أسهم في مثل هذه الفعالية المهمة داخل مؤسسة قطر، التي قضيت وقتًا طويلًا من حياتي في إحدى مدارسها" 

تجربتي في أكاديمية قطر – الخور، غيرتني للأفضل، وزودني الانخراط في النشاطات اللاصفية بتجارب تعليمية فريدة ومُرضية

العنود مطر المريخي
خريجة أكاديمية قطر- الخور
  • 249 خريجًا من سبع مدارس، يمثلون 18 جنسية، من بينهم 202 قطريًا، تم تكريمهم خلال الحفل الموحد لمدارس مؤسسة قطر
  • 6,730 طالبًا وطالبة تخرجوا حتى الآن في مدارس مؤسسة قطر

التعليم التقدمي

تناغم تعليمي في سبيل الموسيقى

في يونيو، انفتحت آفاق جديدة أمام المواهب الموسيقية الواعدة في قطر، وذلك عبر التعاون الذي جمع مؤسسة قطر مع إحدى أفضل مدارس الموسيقى في العالم

تتضمن اتفاقية التعاون التي وقعتها مؤسسة قطر ومدرسة رينا صوفيا للموسيقى في إسبانيا دورات متقدمة وبرامج تبادل طلابي، والبحث في سبل وضع مسارات لخريجي أكاديمية قطر للموسيقى، عضو مؤسسة قطر، تتيح لهم  الالتحاق ببرامج التعليم العالي التي تقدمها مدرسة رينا صوفيا للموسيقى، بالإضافة إلى إمكانية الاستعانة بتكنولوجيا الواقع الافتراضي في تعلم الموسيقى التي تعتمدها هذه المدرسة على مستوى مدارس مؤسسة قطر. 

وبمناسبة توقيع الاتفاقية، قالت سعادة الشيخة هند بنت حمد آل ثاني، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمؤسسة قطر: "تتمتع الموسيقى بقدرتها على فتح نوافذ على العالم وتعزيز مسارات المعرفة، بما يسهم في توسيع وجهات نظرنا وبناء جسور بين الثقافات" 

وأضافت سعادتها: "تتقاسم إسبانيا مع العالم العربي تاريخًا مشتركًا، وتعكس هذه الاتفاقية زخم ذلك الماضي المترابط، من جهة، وأيضًا جودة العلاقات القائمة بيننا إلى يومنا هذا، من جهة أخرى. نسعى معًا إلى تعزيز الروابط الشاملة للثقافات وإثراء جودة الحياة من خلال قوة الموسيقى والشراكة" 

وبموجب هذه الاتفاقية أيضًا، سيجري إنشاء كرسي تعليم الموسيقى العربية والشرقية في مدرسة رينا صوفيا للموسيقى، فيما ستدعم مؤسسة قطر مشروعًا لتوسعة المدرسة، على أن تحظى المؤسسة بحقوق تسمية هذا المبنى بالعاصمة الإسبانية مدريد. 

نتطلع حقًا إلى تعزيز التعاون مع مؤسسة قطر ليشمل مشروعات أكاديمية وفنية من شأنها المساعدة في تطوير مدرستنا وتوسيع نطاقها

بالوما أوشي
الرئيسة المؤسسة لمدرسة رينا صوفيا للموسيقى في إسبانيا

التعليم التقدمي

غرس قيم المواطنة

تجسيدًا لالتزامها بغرس المبادئ الأخلاقية وتعزيز الشعور بالهوية الوطنية والتراث والثقافة والقيم المشتركة بين طلابها، شهد شهر يونيو إطلاق مؤسسة قطر شراكة لدمج القيم في المناهج المدرسية، من خلال تعليم المواطنة

تمتد مبادرة "نبراس"، وهو مسمى المبادرة الجديدة التي أطلقها معهد التطوير التربوي التابع لمؤسسة قطر ومركز الوجدان الحضاري، لثلاث سنوات، وتهدف إلى تنشئة جيل مسؤول من خلال سلسلة من ورش العمل والندوات والبرامج لتبادل المعرفة. 

الرعاية الصحية الدقيقة

أكثر من مجرد لعبة

أصبح بإمكان الأطفال في جميع أنحاء العالم استكشاف خبايا عالم الجينوم والحمض النووي من خلال "أبطال الجينوم"، وهو تطبيق جديد صممه برنامج قطر جينوم، التابع لمؤسسة قطر، بدعم من طلاب مدارس مؤسسة قطر. والتطبيق عبارة عن لعبة أبطالها دانة وخالد، ويتوفر باللغتين العربية والإنجليزية، حيث يتيح للاعبين فرصة التعرف على علوم الجينوم بطريقة ممتعة وتفاعلية.  

وحول هذا التطبيق، قالت ديمة درويش، رئيس قسم التعليم في قطر جينوم، ومبتكرة اللعبة: "في ظل وجود أكثر من 400 مليون ناطق باللغة العربية في العالم، و25 دولة لغتها الرسمية هي العربية، هذه فرصة لهم جميعًا لفهم أساسيات علم الجينوم بلغتهم الأم" 

إطلاق برنامج نبراس في المدارس يشكل أهمية كبيرة، إنه بمثابة أساس مرن لتنمية الوعي الاجتماعي الجماعي الذي سيتردد صداه عبر الأجيال

الدكتور جاسم السلطان
مدير مركز الوجدان الحضاري
13
تشمل مبادرة "نبراس" جميع مدارس مؤسسة قطر البالغ عددها 13 مدرسة، ويستفيد منها أكثر من 7000 طالب و1500 موظف

الذكاء الاصطناعي

رؤية استشرافية لمستقبل العالم

في يونيو، استقبلت المدينة التعليمية بمؤسسة قطر ذلك الشخص الذي يقف وراء تطوير روبوت الدردشة الشهير "شات جي بي تي"، والذي أضحى أحد أهم الإنجازات في مجال الذكاء الاصطناعي على مستوى العالم، حيث شارك الجمهور في قطر وجهات نظره حول التكنولوجيا وقدرتها على إعادة تشكيل عالمنا. 

وسلط سام ألتمان، الرئيس التنفيذي لشركة OpenAI، الضوء على تجليات تأثير الذكاء الاصطناعي، بما في ذلك دوره في مجال التعليم، والمخاطر التي يمكن أن تنجم عنه، إلى جانب مسألة انعدام المساواة فيما يتعلق بتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي بين البلدان النامية والمتقدمة، وما قد يعنيه للعالم في المستقبل، جاء ذلك عندما حل سام ضيفًا على أحدث نسخة من سلسلة محاضرات المدينة التعليمية، التابعة لمؤسسة قطر

وفي حواره مع الحضور، قال ألتمان: "سيعيش العالم حقبة جديدة لم يشهد لها التاريخ نظيرًا، حيث سيتغيّر العقد الاجتماعي الاقتصادي كثيرًا. فهناك خوف بالتأكيد، لكن الأمر متروك لنا لمعرفة كيفية استثمار الذكاء الاصطناعي على الوجه الصحيح". 

وأضاف: "أؤمن بأن الكوادر البشرية في معظم الفئات ستبقى مطالبة بتحقيق مستوى أعلى من الجودة في أداء المهام المنوطة بها. فقد شهدنا ذلك في السابق، في مرحلة تطوير أجهزة الحاسوب على سبيل المثال. وقد رأينا أن الناس في الغالب كانوا قادرين على تحقيق المزيد وبصورة أفضل. وهو في اعتقادي ما سيحدث مع الذكاء الاصطناعي أيضًا" 

الذكاء الاصطناعي

التكنولوجيا، وتحوّل الطاقة، والتقاليد

في يونيو، شهدت واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا، عضو مؤسسة قطر، المزيد من جهود تعزيز الحوار حول الذكاء الاصطناعي وتطوير الابتكارات، والتي كان من بينها التطبيق الثوري "إيما". 

يستخدم نظام "إيما" القائم على الذكاء الاصطناعي، والذي تدعمه واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا، خوارزميات متقدمة وبيانات في الوقت الفعلي لإدارة حركة الطائرات والمركبات والأفراد في المطارات. جرى استخدام النظام لأول مرة بدون الذكاء الاصطناعي في مطار حمد الدولي في قطر، قبل أن يجري استخدامه في مطار بروكسل شارلروا الجنوب في بلجيكا. 

ومن خلال سلسلتها "التقِ مع الخبير"، سلطت واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا في يونيو الضوء على دور الذكاء الاصطناعي في دفع التحول نحو الاقتصادات منخفضة الكربون، واستعرضت التطبيقات المتقدمة للذكاء الاصطناعي في مجال اللغة العربية، والفوائد التي تحققها هذه التطبيقات للشركات في قطر. 

تستقطب سلسلة جلسات "التق مع الخبير"، التي تقدمها واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا، خبراء محليين ودوليين، وقادة الصناعة والأكاديميين والباحثين، لتسليط الضوء على أفضل الممارسات والحلول التكنولوجية الخاصة بالمجالات ذات الأهمية الاستراتيجية لدولة قطر، بما يضمن تعزيز الابتكار وريادة الأعمال على المستوى الوطني. 

يجب أن ندرك أن هذه التكنولوجيا ترتبط بوجود مجموعة من المخاطر ومن المهم أن ندير هذه المخاطر عند اعتماد استخدام الذكاء الاصطناعي في المشاريع الصناعية

الدكتور أشرف أبو النجا
مدير الأبحاث بمعهد قطر لبحوث الحوسبة، متحدثًا في سلسلة "التق مع الخبير" التي تنظمها واحة قطر للعلوم والتكنولوجي

الذكاء الاصطناعي

تعريف بالمستقبل

وفي يونيو أيضًا، أتاح برنامجٌ يختص بالذكاء الاصطناعي، وتقدمه إحدى الجامعات الشريكة لمؤسسة قطر، الفرصة للطلاب الجامعيين داخل قطر وخارجها للتعمق في مجال التكنولوجيا، والتعرف على كيف يمكن لها أن تؤثر في مستقبلنا. 

كان البرنامج جزءًا من فعاليات أكاديمية الهندسة الصيفية بجامعة تكساس إي أند أم في قطر، والتي تعمل على تشجيع الطلاب الجامعيين على متابعة الدراسات العليا وتحصيل درجات علمية متقدمة. وقد عرّفَ المشاركين بموضوعات مثل التعلم الآلي، ونظرية المعلومات، وأتاح لهم أيضًا المشاركة في المناقشات المتعلقة بالذكاء الاصطناعي. 

كما نشر باحثون لدى معهد قطر لبحوث الحوسبة بجامعة حمد بن خليفة، عضو مؤسسة قطر، ورقة بحثية قدمت منظورًا شاملًا حول الذكاء الاصطناعي خلال العقد الماضي، بالتعاون مع زملاء لهم في جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي في دولة الإمارات العربية المتحدة، وجامعة أكسفورد بالمملكة المتحدة، وجامعة سارلاند بألمانيا. 

وقد احتفت الورقة البحثية بالذكرى السنوية العاشرة لإطلاق AlexNet، وهي قاعدة بيانات ضخمة تحتوي على مجموعة كبيرة من الصور المصنّفة، واستعرضت الوضع الراهن لتقنيات الذكاء الاصطناعي، وحددت الاتجاهات السائدة في هذا المجال البحثي، وقدمت رؤى حول القضايا الاجتماعية والتقنية المنبثقة عن التكنولوجيا. 

أتيحت لنا فرصة التعرف على تطبيقات الذكاء الاصطناعي، وفهم كيفية استخدام الذكاء الاصطناعي على نحو فعّال

ستافروس ديمو
طالب في جامعة ثيساليا في اليونان، وأحد المشاركين في برنامج الذكاء الاصطناعي بجامعة تكساس إي أند أم في قطر
27
27 طالبًا من جامعات قطرية ودولية شاركوا في برنامج الذكاء الاصطناعي بجامعة تكساس إي أند أم في قطر

التقدم الاجتماعي

مؤسسة قطر تثري المشهد الفني المتنامي

يتطور المشهد الفني والإبداعي في قطر تطورًا سريعًا ويشهد ازدهارًا لافتًا، وقد سلَّط فيلم وثائقي أنتجته مؤسسة قطر الضوء على الواقع الفني المتنامي في البلاد، والمواهب الفنية الواعدة، والدور الحيوي الذي تضطلع به مؤسسة قطر في رعاية الفنون ونشرها.  

ويُبرز الفيلم الوثائقي "بين أروقة الفن"، والذي أُنتج بالتعاون مع شبكة الجزيرة الإعلامية، مجموعة المقتنيات الفنية الخاصة بمؤسسة قطر، ويستعرض آراء خبراء من داخل المؤسسة وخارجها حول دور الفن في بناء المجتمعات، وعلاقة الفن والثقافة، وتأثير الفن على  تطوير الشخصية. كما سلَّط الفيلم الضوء على العمل الفني "سيروا في الأرض"، باعتباره أحد أبرز الأعمال الفنية في المدينة التعليمية، وآخر أعمال الفنان العالمي الراحل مقبول فدا حسين. 

وكان من بين المتحدثين في الفيلم الوثائقي الفنانة التشكيلية الفلسطينية مجدولين نصر الله، وهي أستاذ مساعد في كلية الفنون في جامعة فرجينيا كومنولث كلية فنون التصميم في قطر، والتي قالت: "بصفتي مدرّسة، أحرص دومًا على أن يكون لدى طلّابي الحافز لاستكشاف العالم من حولهم، لأن الفنان أو المصمم، يستلهم أعماله مما يراه حوله. تحفّز دروس الفنون في الجامعة الطلاب لاكتشاف الأعمال الفنية لفنانين مختلفين، وتدفعهم للدخول في مناقشات مع الآخرين، مما يساعدهم على النضج والتطور كفنانين ومصممين، لا كطلاب فقط". 

لطالما كانت قطر حاضنة للإبداع والفن من جميع أنحاء العالم

يوسف أحمد
فنان قطري، وأحد المتحدثين في الوثائقي

الرعاية الصحية الدقيقة

جوائز علمية وإنجازات بحثية

في يونيو، كان باحثان في المجال الطبي من مؤسسة قطر على موعد مع حصد أرفع الجوائز، حيث نالا تكريمًا على المستويين الوطني والدولي.  

وبينما حصدت الدكتورة إسراء مرعي، من وايل كورنيل للطب - قطر، إحدى الجامعات الشريكة لمؤسسة قطر، جائزة بول دادلي وايت الدولية للباحثين، وهي جائزة عالمية مرموقة تمنحها جمعية القلب الأمريكية، تقديرًا لعملها في مجال علوم صحة القلب والأوعية الدموية والصحة العقليةحلّ الدكتور رياز مالك، أستاذ الطب في وايل كورنيل للطب – قطر، والعميد المساعد للتحقيقات السريرية، في المرتبة الأولى بين الباحثين المتخصصين في مجال الطب في  قطر، وجاء ضمن أبرز 10 آلاف باحث في مجال الطب في العالم. 

وفي سياق متّصل، نشر سدرة للطب، عضو مؤسسة قطر، أول دراسة حالة في المنطقة عن السمنة أحادية الجين، وهي شكل نادر وحاد من السمنة التي تصيب الأطفال، وذلك بهدف تحديد مسببات هذه الحالة وسبل مكافحتها. 

وفي يونيو أيضًا، اختتم مركز قطر للتطوير المهني، الذي أنشأته مؤسسة قطر، النسخة الخامسة من برنامج "مهنتي- مستقبلي"، والذي شهد مشاركة 90 طالبًا من طلبة المرحلة الثانوية في دولة قطر ممن خاضوا تجربة عملية مميزة عبر 13 مؤسسة من مؤسسات القطاعين العام والخاص لدعم مساراتهم المهنية المستقبلية. 

يسعدني ويشرّفني أن أتمكّن من إجراء بحوث في مثل هذا المجال المذهل الذي ينطوي على فوائد جمّة لصحة الإنسان

الدكتورة إسراء مرعي
باحثة مشاركة لما بعد الدكتوراه في وايل كورنيل للطب – قطر

التقدم الاجتماعي

بيت يحتضن الجميع

وفي يونيو، اكتسب الدور المتنامي لاستاد المدينة التعليمية باعتباره وجهة رئيسية لنشاطات المجتمع القطري بُعدًا إضافيًا، حيث أصبح المقر الصيفي لمبادرة رياضية أطلقتها مؤسسة قطر بغية تعزيز الشمول والوصول المُيسر. 

وتوفر "أمسية السيدات" وهي سلسلة فعاليات نظمتها مؤسسة قطر، فرصة للاستمتاع بالرياضة في بيئة آمنة ومريحة للنساء والفتيات في قطر، وذلك في هذا الاستاد الأيقوني الذي استضاف عددًا من مباريات بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022، والذي يتحول اليوم ليصبح مركزًا رياضيًا مخصصًا للنساء والفتيات. 

وقالت هيا منصور النعيمي، إحدى المشاركات المنتظمات في فعاليات "أمسية السيدات" التي أقيمت أيضًا خلال العام في حديقة الأكسجين بالمدينة التعليمية: "أمسية السيدات قدمّت لي فرصة للخروج من الروتين اليومي واستكشاف تجارب جديدة" 

وأضافت النعيمي: "إن هذا الحدث يتوافق مع المكانة التي توليها قطر للرياضة، مما ساهم في تعزيز الوعي وفي تغيير طرق تفكير الأفراد حول الرياضة وأهميتها كنمط حياة دائم" 

وعلى خلفية الحضور الكبير الذي شهده استاد المدينة التعليمية عندما أقيمت فيه شعائر صلاة عيد الفطر في أبريل، فقد أقيمت في الاستاد صلاة عيد الأضحى أيضًا، وحضرها آلاف المصلين. 

تفتح فعالية أمسية السيدات الأبواب أمام النساء للمشاركة في الأنشطة الخارجية والفصول الجماعية، وهو ما يُسهم في تمكينهن وتعزيز ثقتهن بقدرتهن على الانخراط في تجارب مجتمعية ورياضية إيجابية، وتقديم أدوار تتخطى ما قد يعتقد البعض أنه الأدوار التقليدية للمرأة

نور الهدى تابت
إحدى المشاركات في فعاليات أمسية السيدات